Logo

كيفية اشتغال الدراجة الهوائية

العجلة اختراع قديم جدا (3000 سنة ق م) لكن سلف الدراجة الهوائية لم يظهر إلا سنة 1850. الدراجة دون دواسات ليس لها عجلة سلسلة ولا سلسلة ولا دواسات. أما الراكب فيدفع نفسه برجليه.

ظهرت الدراجة الهوائية العصرية مع دراجة "الأمان" سنة 1890، المزودة بنظام النقل التالي:

  • دواستان تعملان على لف عجلة مسننة (عجلة سلسلة) منفصلة عن العجلة. حيث تدور الدواستان حسب مبدأ الرافعة.
  • عجلة مسننة (المسننة) مثبتة على العجلة الخلفية.
  • سلسلة تربط العجلة السلسلة بالمسننة وتنقل  مزدوجة القوة المطبقة على الدواستين إلى العجلة الخلفية.  

يلعب الفرق بين قطري العجلة السلسلة والمسننة دورا هاما في عمل الدراجة الهوائية. نسبة القطرين هذه (المساوية أيضا لنسبة عدد الأسنان) تدعى المستدارة. حيث يؤثر إيقاع الدواسات والمستدارة مباشرة على السرعة والطاقة المبذولة وأيضا على المسافة المقطوعة.    

أنقر على عجلة السلسلة أو على المسننة لتغيير عدد الأسنان.

قم بلف الدواسات أو راقب الإيقاع بواسطة المؤشر الانسيابي.